قصيدة: جدتي | وجدان محمد

قد كنتُ أظنكِ يا جدتي خالدة

ما كنتُ أظنُ أن روحكِ صاعدة

ظننتك أبداً عنِ الموتِ حائدة

أو لعلي رغبتُ ألا أعيش فاقدة

لمن أبدَ عمرها للكلِ والـدة ..

قد كنتُ أظنكِ يا جدتي خالدة

عشرونَ من عمري ذكراها ماجدة

و إني لأجلها يا جدتي لكِ واعدة

سنسلو ، لنلقاكِ في الجنانِ الراغدة

و سلامٌ عليكِ ،

و لعلكِ بسلامٍ في قبركِ راقدة ..

*قناة وجدان

https://t.me/wajd2012

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s